العلاج بالاعشاب

علاج نزلات البرد بالأعشاب والمشروبات الطبيعية

علاج نزلات البرد بالاعشاب هو الاكثر بحثا من قبل الكثيرين منا فمع بداية فصل الشتاء تبدأ المعاناة من الإصابة بنزلات البرد، ويصاب الكثير من الناس بعدوى نزلات البرد لذلك يلجأ الناس للوصافات العلاجية بالأعشاب وهو من اكثر الوصفات شيوعا لأنها وصفات طبيعية وليس لها اعراض جانبية لذلك يفضل المرضي اللجوء اليها بعيدا عن الأدوية الكيميائية.

علاج نزلات البرد بالأعشاب وأكثرها فاعلية

يوجد الكثير من الأعشاب الطبيعية التي تستخدم في علاج نزلات البرد و من أهمها، الزنجبيل والزنك وزهرة القنفذية والعسل والعرقسوس  والأوريجون والزوفا ومن اهم المعالجات لنزلات البرد فيتامين سي وشربة الدجاج وعصير الليمون والمشروبات الساخنة النعناع وفيما يلي شرح لفوائد كلا من هذه الأعشاب.

 الزنجبيل سيد الأعشاب الطبية:

يعد الزنجبيل من اكثر الأعشاب إستخداما لعلاج نزلات البرد، ويعد كمشروب ساخن بإضافته لكوب ماء مغلي ويقدم ساخنا لعلاج نزلات البرد ويخفف كثيرا من شدة الأعراض.

 الزنك:




طبقا للدراسات التي أجريت بشأن الزنك وعلاقتة بعلاج نزلات البرد فقد تبين أن الزنك من المعادن التي تحارب تكون فيروس الأنفلونزا و تقلل من أعراض الإصابة إذا أخد في خلال ال 24 ساعة الأولي من الإصابة بالفيروس، مع الحرص علي عدم تناول الزنك عن طريق الأنف لأنة يأثر علي حاسة الشم.

عشبة زهرة القنفذية:

إن زهرة القنفذية من الزهور التي تعمل علي تقوية جهاز المناعة ضد الفيروسات والعدوي، مع العلم أن الدراسات لم تثبت قوة فاعليتها علي العلاج من نزلات البرد،ولكنا تستخدم في أمريكا منذ مئات السنين للتخفيف من أعراض الإصابة بالعدوي لأنها تحتوي علي مادة الفلافونوبد التي تعمل علي تقوية جهاز المناعة.

 العسل:

فقد تبين في الأبحاث التي أجريت عن العسل أن تناول العسل للأطفال قبل نومهم يمنع الإصابة بأعراض السعال، مع الحذر من إعطائة لأطفال عمرهم أقل من عام لتجنب إصابتهم بالأمراض لأن جهازهم الهضمي لم يكتمل بعد وقد يحدث لهم تسمم سجقي.

 

 العرقسوس:

وهو يحتوي علي مضاد الإلتهابات الذى يعمل علي محاربة الإصابة بالعدو والإلتهاب وتقوية جهاز المناعة.

 الأوريجون:

إن عنب الأوريجون يعمل علي تقوية جهاز المناعة والحماية من الإصابة بالعدوى، ويحتوي الأوريجون أيضا علي عناصر مضادات الأكسدة التي تحارب الإصابة بالفيروس والبكتريا.

الزوفا:

وهو عشب يعمل علي تعزيز جهاز المناعة ويحارب الإصابة بالعدوي والفيروس والبكتريا.

فيتامين سى:

يعد فيتامين سي من أكثر الفيتامينات التي تحمي من الإصابة بنزلات البرد و غيرها من العدوي، طبقا للأبحاث التي أجريت عن فيتامين سي فقد تبين أن من يتناولوا فيتامين سي لا يصابوا بيروس الأنفلونزا زنسبتهم قد تتعدي ال50%، مع الحذر من الإكثار من تناول فيتامين سي لأن الإكثار منة قد يؤدي للإصابة بالإسهال.

شوربة الدجاج:

تعد شربة الدجاج من أكثر المشروبات التي تخفف من حدة الام الإصابة بنزلات البرد، لتهدئتة الألتهابات بالحلق و الأنف والجهاز التنفسي و محاربتة لخطر الأصابة بالجفاف عند الإصابة بنزلات البرد الشديدة.

عصير الليمون:

إن الليمون من العناصر التي تحتوي علي فيتامين سي الذي بدورة يعزز المناعة ويحارب الإصابة بالعدوي وهو واحد من أقوى وسائل علاج البرد بالاعشاب والمشروبات الطبيعية، فتناول عصير الليمون الساخن يعزز المناعة ويحارب الإصابة بالأحتقان والإلتهابات التي تصيب الحلق والجهاز التنفسي.

المشروبات الساخنة:

إن المشروبات الساخنة تلعب دورا هاما في مقاومة الأحتقان و التخفيف من اعراض نزلات البرد، لإحتوائها علي عناصر مضادة للأكسدة والتي تقوي المناعه وتحارب الإصابة بالأمراض، وهي احد اهم طرق علاج نزلات البرد بالاعشاب والطرق المنزلية.

مسحوق النعناع (المنتول):

عند الدهان من مسحوق النعاع (المنتول) للأنف يخفف من الألتهابات الناتجة عن السعال، لإحتوائة علي بعض المخدر الذي يساعد علي تهدئة الشعور بالألم وهو من ضمن طرق علاج نزلات البرد بالاعشاب.

مما سبق يتضح لنا أن للأعشاب عدة فوائد منها محاربة العدوي بنزلات البرد ولأن الأعشاب الطبيعية لا تحتوي علي أى كيماويات فيلجأ أليها العديد من الناس للوصفات العلاجية للعدم ترتب أثار جانبية لها

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق